عرض ٣ نتائج
أحدث المقالات

نمو متنوع

Diversified Growth

عقدت شركة شاحنات رينو مؤخرًا مؤتمرًا صحفيًا افتراضيًا لتتحدث عن العام الماضي، وأدائها خلاله، وكيف تركز الشركة اهتمامها أيضًا على تجديد الشاحنات وتقوية التنقل الكهربائي لمواءمة مستقبل الشركة ليكون متوافقًا مع حماية البيئة. تجلب مجلة المعدات والآليات التفاصيل إليك من الحدث. في الأيام التي لم يكن فيها الوباء جزءًا من حياتنا، اعتادت شركة شاحنات رينو تنظيم العديد من الفعاليات مثل أيام التجربة للعملاء والشركاء لتجربة شاحناتهم قبل الشراء. ولكن اليوم أصبحت التجربة الافتراضية عبر الإنترنت هي واقعنا، ومن هنا نظمت الشركة المصنعة الفرنسية مؤتمرًا صحفيًا رسميًا عبر الإنترنت للإعلان عن أنشطة الشركة خلال العام الماضي، وطريقة عملها أثناء الوباء، وكذلك كيف كان أداءها فعليًا بالأرقام. التفاؤل الحذر هو الموقف الذي تتبناه الشركة مع استمرار الوضع الحالي لعام آخر. وتجدر الإشارة إلى أن مؤشرنمو الشركة هو مؤشر إيجابي لعام ٢٠٢٠، حيث سجلت شاحنات رينو زيادة بنسبة 12 في المائة في الطلبات مقارنة بعام ٢٠١٩. إلى جانب تصنيع وبيع شاحنات حديثة ومتينة وذات قيمة مقابل المال، تستثمر رينو أيضًا الوقت والمال في تجديد الشاحنات المستعملة التي يوجد لها سوق كبير جدًا. يعمل مصنع تدوير شاحنات رينو في بورغ أون بريس بفرنسا على تحويل الشاحنات المستعملة حسب طلب السوق. ويقول برونو بلين، رئيس شركة شاحنات رينو "عمل هذا المصنع بأقصى طاقته في عام ٢٠٢٠، وقمنا بتحويل ٥٠٠ شاحنة مستعملة. لقد أطلقنا أيضًا طرازات جديدة مثل T X 64 لإفريقيا والشرق الأوسط، وهي طريقتنا في التنافس مع جميع المتنافسين الصينيين هناك". تركز الشركة أيضًا على تحويل جميع منتجاتها إلى منتجات كهربائية محايدة للكربون باستخدام الوقود الأحفوري في الثلاثين عامًا القادمة. السوق الأوروبية كانت أوروبا المنطقة الأفضل من حيث الأرقام لرينو العام الماضي. في البداية وخلال الأيام الأولى للوباء، امتثلت رينو لأوامر الحكومة الفرنسية وأغلقت أربعة من مصانعها في فرنسا في ١٨ مارس ٢٠٢٠؛ ثم استؤنف العمل بعد شهر في ٢٣ أبريل. كان هناك انخفاض واضح في الأعمال، إلا أنه كان وفقًا لأرقام النقل العالمية؛ وبالنسبة لرينو، كانت الخسارة بنسبة ٢٤ إلى ٤١،١١٧ سيارة. تفاصيل فواتير ٢٠٢٠ ٢٠٢١: تفاصيل الفواتير بالنسبة للمنطقة أوروبا (باستثناء فرنسا): تم فوترة ١٩،٠١٩ سيارة فرنسا: تم فوترة ١٧،٩٣٧ سيارة باقي دول العالم: تم فوترة ٤،١٦١ سيارة تفاصيل الفواتير بالنسبة للطن المركبات الثقيلة والمتوسطة: تم فوترة ٢٦،٢٤٦ المركبات الخفيفة: تم فوترة ١٤،٨٧١ حافظت رينو على ريادتها الواضحة في فرنسا بحصة سوقية بلغت ٢٨.٣ بالمائة بزيادة ٠.٦ بالمائة. في دول أوروبا الشرقية مثل المجر ورومانيا، انخفضت أحجام قطع الغيار بنسبة ١٣ في المائة بما يتوافق مرة أخرى مع الانخفاض الحاد في وضع النقل لذلك قدمت الشركة خيار صيانة تنبؤية لعملائها في هذه المنطقة (غير متوفر في البلدان الأوروبية الأخرى) حيث سيتم إضافة قطع ٢٠٢١ الجديدة إلى مشترياتهم وسيتم أيضًا تضمين خدمة تحديث البرامج عن بُعد في الحزمة. يقول بلين: "نحن نعمل بجد لتحقيق هدوء بال عملائنا". السوق العالمية زاد توصيل الشاحنات في السوق الدولية بنسبة ١٦ في المائة مع تسليم أكثر من ٤٠٠٠ شاحنة في الجزائر. وأضاف بلين: "لقد شهدنا انتعاشًا حيث تم بيع وفوترة ١١٠٠ شاحنة والتي تمثل زيادة بنسبة ٨٠ بالمائة مقارنة بعام ٢٠١٩. ولكن، لا يزال عام ٢٠٢١ غير معلوم في الجزائر بسبب التغيير المستمر في لوائح الاستيراد الخاصة بها". في غينيا بجنوب الصحراء الكبرى، كان أداء رينو جيدًا وكذلك في السنغال. تقدم رينو، في تلك المنطقة، مجموعة مخصصة من المركبات المستعملة (شاحنات رينو T X Port و T X 64، التي تم تحويلهما في مصنع الشاحنات المستعملة). كما تبيع شاحنات رينو إصدارًا خاصًا شديد الأمان من مجموعة K في هذه الأسواق، ألا وهو: Renault Trucks K Safety Edition. شهدت رينو زيادة كبيرة في عمليات التسليم في تركيا مع أكثر من ١٠٠٠ سيارة في عام ٢٠٢٠، وهو ما يمثل زيادة بنسبة ٦٦ في المائة في سوق سريع النمو للغاية. في المملكة العربية السعودية ومصر، كان أداء رينو الأفضل في عام ٢٠٢٠ مقارنة بالدول الأخرى في الشرق الأوسط. نقل الوقود الأحفوري المجاني تتمثل إحدى أولويات الشركة المصنعة في تطوير المنتجات والحلول التي تقلل من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من أجل أن تتماشى مع اتفاقية باريس. تخطط الشركة لأن تكون خالية من الكربون بحلول عام ٢٠٥٠ على أبعد تقدير. ويضيف: "تدوم شاحناتنا حوالي ١٠ سنوات، مما يعني أنه اعتبارًا من عام ٢٠٤٠، نحتاج إلى شحن ١٠٠ في المائة من شاحناتنا خالية من الوقود الأحفوري". ستنخفض حصة الشاحنات ذات محرك الاحتراق تدريجيًا، لكن حصة السوق مهيأة للبقاء في محركات الاحتراق لتطبيقات محددة ومتطلبة للغاية. ترى الشركة تقنيتين مختلفتين عندما يتعلق الأمر بتخزين الطاقة في السيارات الكهربائية: البطاريات وخلايا الوقود. "لا نعرف بالضبط ما سيكون المزيج بين هاتين التقنيتين ولكننا نعتقد أن كلا التقنيتين ستلعبان دورًا رئيسيًا في المستقبل، لذلك بدأ التحول بالفعل في شاحنات رينو." لقد اجتمع نجوم النقل معًا لتشكيل منظمة تعود بالنفع المتبادل من حيث التكنولوجيا المستقبلية المسماة فولفو للطاقة (Volvo Energy). يتحمل هذا الكيان الجديد مسؤولية توفير الاستخدام الأمثل للبطاريات وحلول الشحن لجميع الشركاء في هذه المؤسسة. ستقوم شركة دايملر في مشروع مشترك بتطوير وإنتاج خلايا وقود تجارية. كما قامت رينو أيضًا ببناء تحالف استراتيجي مع شركة سامسونج سيغطي تطوير حزم البطاريات. رينو رائدة بالفعل في إنتاج الشاحنات الكهربائية ذات المهام المتوسطة التي يستخدمها العملاء في قطاعات التوزيع، وجمع النفايات، وإعادة التدوير. تواصل الشركة الفرنسية في التوسع في إحلال الكهرباء بجميع علاماتها التجارية في جميع القطاعات لتغطية السوق بالكامل خطوة خطوة. إن السيارات الكهربائية هي الركيزة الأساسية لاستراتيجية رينو. بحلول عام ٢٠٢٥، تهدف الشركة إلى أن تكون ١٠ في المائة من إجمالي الحجم المنتج هي شاحنات كهربائية وترتفع النسبة إلى ٣٥ في المائة بحلول عام ٢٠٣٠. وتقوم الشركة بإنشاء مؤسسة تجارية جديدة مخصصة للتنقل الكهربائي من أجل تسريع ودعم عملائها في انتقالهم إلى استعمال الكهرباء. يقول بلين: "نحن نستثمر ٣٣ مليون يورو في ليون لمركز بحث وتطوير يسمى X Tech Arena. هذا المبنى الجديد سوف يستضيف المهندسين الذين سيعملون على حلول المستقبل التقنية."

شاحنات عالية التقنية

High-Tech Trucks

يشير التركيز المتزايد على حلول النقل والتسليم ومركبات الجيل الجديد إلى الاتجاه المستقبلي لصناعة النقل بالشاحنات. أطلقت شركة مان للشاحنات والحافلات (Man Truck And Bus) جيلها الجديد من شاحنات Tg في الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأمريكا اللاتينية، وهو أكبر إطلاق لها منذ سنوات، لتجديد دورة المنتج التي بدأت منذ حوالي 20 عامًا عندما تم إطلاق أول شاحنة Tg. يشمل نطاق Tg موديلات: Tgx و Tgs و Tgm و Tgl، مع خيارات إعداد وتجهيز مرنة حتى تناسب الشاحنة مهمة النقل الدقيقة. تتوفر المحركات بمعايير انبعاثات تتراوح من 2 إلى 4 و 5 و 6 د، اعتمادًا على السوق (مان هي واحدة من الشركات المصنعة القليلة التي لا تزال تقدم Euro 2). تشمل المزايا الرئيسية التي ينالها مالكي الأساطيل عن استخدامهم لشاحنات مان: كفاءة محسّنة في استهلاك الوقود، ومتانة محسّنة، مع ضمان لمدة ثلاث سنوات على مجموعة القيادة الكاملة المعروضة في موديلات الشاحنات الجرارة. خضعت تجربة السائق أيضًا إلى إصلاح شامل، مع كابينة أعيد تصميمها بالكامل مع شاشتين رقميتين كبيرتين، بما في ذلك لوحة عداد السرعة. لقد أثبتت الشاحنات الجديدة شعبيتها بالفعل، بما في ذلك في المملكة العربية السعودية حيث سيتم بناؤها من قبل الشريك المحلي الشركة السعودية لتصنيع السيارات (سامكو). كانت الشركة المصنعة قد تلقت بالفعل طلبًا لشراء 150 مركبة في وقت الإطلاق، حسبما كشف يورج مومرتس، نائب الرئيس الأول، ورئيس منطقة المبيعات في الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأمريكا اللاتينية (Mea &Amp; La)، متحدثًا في حفل الإطلاق الرقمي. يقول مومرتس، الذي يغطي المبيعات في حوالي 70 دولة، إن التركيز أثناء التصميم والتطوير كان بغرض تبسيط الأعمال للعملاء. "نريد أن نقدم للعملاء والسائقين الحل الأفضل، وتعليقاتهم الأولية رائعة. إن السائقين سعداء للغاية هذا هو أحدث تصميم، والتصميمات الداخلية والخصائص المريحة رائعة، كما تلبي الشاحنات معايير الاتحاد الأوروبي الجديدة للتصادم. إن الرقمنة والاتصال بالتكنولوجيا هما أحدث ما توصلت إليه الصناعة، وهذا هو أفضل مكان عمل للسائقين رأيته في السنوات الماضية." تشمل مزايا الموديل الجديد للعملاء قدرًا أكبر من الكفاءة والاقتصاد، مع تحسين كفاءة الوقود، وضبط وقت التشغيل الأمثل، ووجود شريك قوي للعملاء عبر شبكة خدمات؛ وهو ما صرح به مومرتس. تم تمديد دورات الصيانة للشاحنات اعتمادًا على ظروف السوق بينما تقدم شركة مان عقود إصلاح وصيانة محسنة. يمكن للتليماتيات إنشاء مواعيد صيانة تلقائيًا. ويقول مومرتس: "إلى جانب عقد الإصلاح والصيانة، نضمن للعميل أقل تكلفة مع توفر أكثر للشاحنة". ويشير إلى أنه بالنسبة للعميل في أوروبا، فإن يومين من التعطل غير المخطط له يؤدي عادةً إلى محو أرباح شهر كامل. يقول مومرتس إنه من المرجح أن يتم بيع غالبية الشاحنات في الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأمريكا اللاتينية بعلب تروس آلية، وهي ميزة تعمل على تحسين أداء السائق وخبرته، وتقليل استهلاك الوقود والتآكل، بل وحتى زيادة الحمولة، نظرًا لأن الصناديق الآلية أخف وزنًا. وبحسب ما قال مومرتس فإن الانتقال إلى النظم الآلية هو الاتجاه الشائع. "حتى في الأسواق التي يكون فيها مستوى تأهيل السائقين [أقل]، يكون مشغل الأسطول قادرًا على تقليل وقت تعطله بشكل كبير لأنك لا تواجه مشاكل مع القابض، وموثوقية دورة الحياة أعلى بكثير، ولديك استقرار و مستوى أقل من استهلاك الوقود لأن علبة التروس الآلية تؤدي المهمة بشكل أفضل من السائق العادي". تنتج شركة زد أف الألمانية (Zf) علب التروس الآلية المتوفرة في شاحنات مان المباعة في الشرق الأوسط وأفريقيا. حظيت الكابينة في مجموعة الشاحنات الجديدة بتعليقات حماسية من السائقين لزيادة الراحة، والأمان، وتحسين تخطيط عناصر التحكم. تُستكمل شاشة لوحة العدادات الرقمية بشاشة كبيرة ثانية مزودة بوحدة تحكم في العجلات ربما يكون مستوى من التطور أعلى مما اعتاد عليه العديد من السائقين في المنطقة، إلا أنه يمثل ركيزة مهمة لجهود شركة مان لتحسين الاتصالات الرقمية بين الشاحنات والسائقين ومديري الأساطيل. بالنسبة للتعود، يقول مومرتس إن هناك أنماطًا مختلفة. بعض العملاء "المحافظين" في البداية لا يريدون أي شيء جديد. "لكن تجربتي بعد 30 عامًا هي أنه بمجرد لمس المنتج الجديد والحصول على تجربة إيجابية، فلن يرغبوا في العودة إلى المنتج القديم." "ومن الناحية الأخرى، هناك دائمًا مجموعة من العملاء كما هو الحال في قطاع سيارات الركاب يريدون أن يكونوا أول من يحصل على أحدث التقنيات وأحدث المنتجات. إنهم يريدون الحصول على منتج جديد المظهر، كما أنه مفيد أيضًا، لنا ولهم، لبناء الصورة." إن فعاليات إطلاق الجيل الجديد قد تعطلت بسبب الوباء المستمر ، ولكن المشكلة الكبرى تكمن في التحديات اللوجستية وسلسلة التوريد التي تزعج الشركات المصنعة في كل صناعة تقريبًا. ويشير مومرتس إلى أن ذلك يشمل نقصًا في أشباه الموصلات وحاويات الشحن، مع ارتفاع الأسعار والقدرة اللوجستية المحدودة. "نحن [في الصناعة] نواجه جميعًا نفس المشكلات. إنها ليست مشكلة خطيرة حتى الآن، لكنها تمثل تحديًا يوميًا لتحسين الخدمات اللوجستية." يمكن لصانعي الشاحنات أن يتوقعوا استمرار ارتفاع تكاليف المواد، لكن مومرتس يعتقد أن المشترين لا ينبغي أن يتوقعوا أي زيادات كبيرة في أسعار الشاحنات الجديدة في المستقبل، باستثناء تعديلات الأسعار الاعتيادية. بالنظر إلى المستقبل، يقول مومرتس إن الوباء قد حسن صورة ومكانة صناعة النقل والإمداد العالمية. "في بعض البلدان، هناك نوع من الوصمة لا أحد يحب شاحنة على الطريق السريع. لكن في العام الماضي، اكتسبت الخدمات اللوجستية والنقل والتوزيع صورة مرتبطة بالنظام. يساعد ذلك عملاءنا ويساعدنا في أن يُنظر إلينا بطريقة إيجابية كصناعة". ويضيف مومرتس: "صناعة الشاحنات هي صناعة ذات تقنية عالية، وكذلك صناعة شركائنا، سواء إن كانت باللوجستيات أو بالنقل. نحتاج إلى الرقمنة في الشاحنة لربطها بأنظمة عملائنا. هذه هي خارطة الطريق إلى المستقبل وأيضًا للاستعداد لمرحلة صفر انبعاثات والقيادة الذاتية، أو مهما كانت الاتجاهات الرئيسية في المستقبل. لذلك فإن مجموعة Tg الجديدة هي علامة فارقة في خريطة الطريق إلى المستقبل". طلبات الشحن والتسليم يقول ماركو تورتا، مدير منطقة إيفيكو (Iveco) للشرق الأوسط والخليج، ومقره دبي، إن الانتعاش الاقتصادي يسير على قدم وساق في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، لكنه يميل إلى أن يكون الأقوى في البلدان الأكثر نجاحًا في مكافحة فيروس كورونا. "في الأسواق التي تم احتوائها، أرى انتعاشًا وبالتأكيد يتحسن السوق." الأسواق الرئيسية لشركة إيفيكو تشمل الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والعراق، ومصر. في مصر، يتحسن الطلب، لا سيما في قطاعي الخدمات اللوجستية والبناء. يقول تورتا: "إن الحكومة مستمرة في الاستثمار، لذا فإن الطلب آخذ في الازدياد". مع التركيز المتزايد على التجارة الإلكترونية ولوجستيات الميل الأخير ، شهدت إيفيكو طلبًا متزايدًا على شاحنات دايلي في قطاع الشحن الخفيف. بينما يهيمن مصنعي المعدات الأصلية اليابانيين على السوق، فإن دايلي لديها مواصفات أكثر تقدمًا ومفهومًا موجهًا نحو التسليم في المدن والمناطق الحضرية. ويصرح تورتا: "نشهد طلبًا كبيرًا الآن في هذا القطاع، ونخطط لإطلاق Daily Hi Matic، التي تحتوي على ناقل حركة أوتوماتيكي ومخصص للتسليم داخل المدينة. فنحن نبني وجودنا في هذا القطاع". إن شاحنة دايلي متاحة في شكلين رئيسيين: شاحنة صغيرة، تستخدم من قبل شركات البريد السريع واللوجستيات، وكابينة شاسية، تستخدم بشكل أساسي مع صندوق مبرد لتوزيع الطعام. يبلغ الوزن الإجمالي للمركبة ما بين 3.5 7 طن. من وجهة نظر التكلفة الإجمالية لملكية الشاحنة، فمن خلال خمس سنوات من التشغيل، سيوفر العميل مبالغ كبيرة من انخفاض استهلاك الوقود وانخفاض تكاليف الإصلاح والصيانة، مما يجعل شاحنة دايلي أرخص من منافسيها بحسب تصريح تورتا تشمل الموديلات الرئيسية الأخرى في مجموعة إيفيكو: شاحنة برفورمر، وهي شاحنة رئيسية 4x2 مع تعليق ميكانيكي، وكابينة نوم، وقوة محرك عالية (440 حصانًا)، وهي الأكثر مبيعًا في نطاق المهام الشاقة، وشاحنة تراكر؛ للتطبيقات الشاقة مثل القلابات أو الخزانات، وفي نطاق المهام المتوسطة، فإن شاحنة يوروكارجو تحظى بشعبية خاصة في تطبيقات البلدية. تشهد Iveco طلبًا متزايدًا على طراز دايلي، وذلك بفضل النمو في التجارة الإلكترونية والخدمات اللوجستية للميل الأخير. الاتجاه الآخر في دول مجلس التعاون الخليجي هو التركيز على التوطين، بما في ذلك سائقي الشاحنات، وخاصة في عمان وبدرجة أقل في المملكة العربية السعودية. وهذا يزيد من أهمية تدريب السائقين، الذي يتم تقديمه عادةً مع تسليم المركبات الجديدة. كما يقول تورتا إن الاستخدام المتزايد لعلب التروس الآلية يسهل الأمور على السائقين. "عادةً ما يكون التدريب مسؤولية الشركات، ولكن بالتأكيد أيضًا يقوم الموردون بدعم العملاء، لأن السلامة والاقتصاد في قيادة السيارة أمران أساسيان."

الوكالة العربية للسيارات تسلم شاحنات افيكو للخدمات البحرية العالمية

Arabian Auto Agency Delivers Iveco Trucks to Globe Marine Services

عززت شركة الوكالة العربية للسيارات، وكيل شاحنات إيفيكو في المملكة العربية السعودية وشركة الخدمات البحرية العالمية (جلوب مارين) (التي تاسست في عام ١٩٧٦م) شراكاتهما من خلال إضافة المزيد من شاحنات إيفيكو إلى أسطولها. حيث جرى الاحتفال بالتسليم في يوم الاثنين الموافق 15 فبراير في منشأة شركة الوكالة العربية للسيارات في الدمام بما يضمن التباعد الاجتماعي. وحضر الحفل السيدة أغاريد عبد الجواد، مدير الإدارة المالية والميزانية والسيد محمد كرار، مدير المشتريات لشركة الخدمات البحرية العالمية (مارين جلوب) وحضر عن الوكالة العربية للسيارات السيد معن غرايبة، المدير العام والسيد زاهد سهيل، المدير الإقليمي؛ كما حضر عن شركة جلوب جروب السيد بير كرونر، مدير الخدمات اللوجستية لمجموعة جلوب ، وعدد قليل من المديرين والموظفين من كلا الشركتين. وأكدت شركة الخدمات البحرية العالمية ( جلوب مارين ) أن هذه أكثر من مجرد شراكة، فهي تُمثل تاريخ للنقل البري في المملكة العربية السعودية في الوقت الحالي. صرحت الوكالة العربية للسيارات أن هذه بمثابة شراكة ناجحة مع واحدة من أكثر الشركات مهنية في المملكة وقد تعززت للتو من خلال التسليم الجديد للأسطول الخاص بهم. لسوء الحظ، لم يتمكن أحد من فريق إيفيكو من الانضمام بسبب قيود فيروس كورونا (كوفيد 19). حيث صرح السيد ماركو تورتا، مدير المنطقة : "أننا نحتفل اليوم بقوة العلاقة بين مجموعة جلوب والوكالة العربية للسيارات وشركة إيفيكو. وهي علاقة طويلة الأمد وتمثل مجموعة جلوب أحد العملاء الأكثر ولاءً في المملكة العربية السعودية. ويرجع ذلك إلى موثوقية سياراتنا والاهتمام الذي يوليه وكيلنا لأنشطة ما بعد البيع ".

تقدم هينو نموذج ناقل الحركة الأوتوماتيكي لمجموعة Mdt

Hino Introduces Automatic Transmission Model To MDT Line-Up

طرحت شركة هينو موتورز المحدودة، فرع مجموعة تويوتا الخاص بالمركبات التجارية، مؤخرًا إصدارًا لناقل حركة أوتوماتيكي لتشكيلتها الناجحة من مجموعة شاحنات هينو ٥٠٠ متوسطة الحجم (Mdt) في الشرق الأوسط. يتوفر أحدث إصدار من السيارة متعددة الاستخدامات بمحركات يورو ٣ (دول مجلس التعاون الخليجي) ويتضمن ميزات متعددة لتعزيز السلامة والراحة للسائقين والركاب. تم تصميم كل جانب من جوانب مقصورة Hino 500 Series Mdt لتوفير قدر أكبر من الراحة، بدءًا من وجود درجين ومقابض باب داخلية كبيرة لتوفر سهولة الوصول إلى مقعد القيادة وإلى لوحة العدادات ذات الإضاءة الساطعة وشاشة Lcd التي تعرض قراءات أداء السيارة بوضوح. كذلك فإن هيكل المقصورة شبه العائم يستند إلى بطانة معدنية تقلل بشكل كبير من مقدار الاهتزاز الذي يحدث أثناء القيادة، ما يساهم في رفع مستوى راحة الركاب وتقليل الحاجة إلى الصيانة. عناصر السلامة المعززة يتم حماية الركاب من خلال عدد من ميزات السلامة المتقدمة، بما في ذلك عمود التوجيه القابل للطي، ونظام التوجيه الممتص للصدمات، وقضبان داخلية تقلل تأثر الأبواب بالاصطدامات الجانبية مصنوعة من الألواح الفولاذية، إلى جانب تعزيز قوي للإطار الرئيسي. يشتمل الشاسيه على هيكل إطار هيكلي يضمن مستويات متانة أعلى، بينما يتم تثبيت تعزيزات معدنية ممتصة للصدمات خلف إطار من الألياف ممتص للصدمات. يوفر نظام الفرامل الهوائية الكامل مستوى عالٍ من قوة الكبح الأولية ويتميز بخط فرامل مزدوج الدائرة لتحسين السلامة، فضلاً عن سهولة الصيانة نظرًا لطبيعة النظام الخالية من السوائل. تم اعتماد واقيات التشغيل السفلي في مقدمة ومؤخرة بعض الموديلات، كما تم تجهيز السيارة بمصابيح أمامية كبيرة متعددة الانعكاسات لتوفير رؤية واضحة في الليل. مجموعة متنوعة من التطبيقات تتوفر سلسلة شاحنات هينو الفئة ٥٠٠ في ثلاثة طرازات مصممة خصيصًا لمجموعة متنوعة من التطبيقات. يمكن تعديل نموذج Fg ليصبح شاحنة كنس، أو مركبة لخدمات البلدية، أو صندوق شحن، أو عربة شحن مزودة برافعة؛ يمكن استخدام Gh كضاغطة قمامة أو شاحنة لنقل النفايات؛ ويمكن تزويد نسخة Fm بصهريج مياه أو رافعة بقدرة ١٠ طن. يستفيد طرازا Gh و Fm بزاوية انعطاف أكبر لتحسين القدرة على المناورة، بينما يتميز طرازا Fg و Gh بارتفاع أكبر عن الأرض وأداء أفضل على الطرق الوعرة. ناقل الحركة الأوتوماتيكي تتميز جميع الطرازات الثلاثة بنظام ناقل حركة أوتوماتيكي يضمن تسارعًا سلسًا وسهلاً، فضلاً عن مزيد من خفة الحركة والسرعة عند التحرك في المناطق المزدحمة والطرق الضيقة. يوفر ناقل الحركة الأوتوماتيكي فائدة إضافية تتمثل في تحسين كفاءة استهلاك الوقود مقارنة بنظيره اليدوي، بالإضافة إلى زيادة وقت تشغيل السيارة بسبب انخفاض حمل المحرك. يتوفر ناقل الحركة الأوتوماتيكي لإصدارات محركات Euro 3 فقط، والتي تُباع في دول مجلس التعاون الخليجي باستثناء الإمارات العربية المتحدة. يتم تشغيل إصدار المحرك Euro 3 من سلسلة شاحنات هينو الفئة ٥٠٠ بواسطة محرك J08 E Wh الذي، عند اقترانه بناقل حركة أوتوماتيكي، يولد ٢٦٠ حصانًا و ٧٩٤ نيوتن متر من عزم الدوران (Iso Net). تم إلحاق محدد سرعة أيضًا بشكل قياسي، مع سرعات قصوى تبلغ ١٠٠ كمساعة (Fg و Gh) و ٩٠ كمساعة (Fm) لتعزيز القيادة المسؤولة وزيادة كفاءة الوقود. تأتي سلسلة شاحنات هينو الفئة ٥٠٠ مع ناقل حركة أوتوماتيكي يوفر كفاءة معززة في استهلاك الوقود وزيادة وقت التشغيل. يقول ساتوشي ماتسوموتو، المدير الإداري لشركة هينو موتورز الشرق الأوسط: "يسعدنا أن نقدم ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد كليًا Euro 3 من سلسلة شاحنات هينو الفئة ٥٠٠ إلى أسواق الشرق الأوسط. إن هذه السيارة متعددة الاستخدامات تعتمد بشكل أكبر على نجاح الفئة ٥٠٠ لتحقيق أداء وسلامة وقيمة أكبر لعملائنا في المنطقة. سيستفيد المالكون أيضًا من أفضل خدمة مبيعات وقطع الغيار وحلول الخدمة بفضل فلسفة الدعم الشامل من هينو، والتي تهدف إلى ضمان تلبية احتياجاتهم طوال دورة حياة سيارتهم". يتم تصنيع سلسلة شاحنات هينو الفئة ٥٠٠ في اليابان في مصنع هينو كوجا وهي متوفرة في دول مجلس التعاون الخليجي (إصدار Euro 3) وفي الإمارات العربية المتحدة (إصدار Euro 4 فقط). يقع المكتب الإقليمي لشركة هينو موتورز الشرق الأوسط (Hmme) Fze في المنطقة الحرة بجبل علي (Jafz)، دبي. تدير الشركة أيضًا مرفقًا للتدريب الفني في المنطقة الحرة بمطار الشارقة الدولي (منطقة Saif) ومستودع قطع غيار في دبي وورلد سنترال (Dwc)، مما يضمن وجود دعم شامل للعملاء ومنتجات مناسبة لهم، بما يتماشى مع فلسفة الدعم الشامل التي تتبناها شركة هينو.

مزادات
الشاحنات ومعدات النقل

مزادات اليورو

30 يون 2021 - 02 يول 2021

مدينة: دورماجين , جيرمن

Ritchie Bros. Auctioneers

29 يون 2021 - 30 يون 2021

مدينة: Jebel Ali Free Zone, Dubai, UAE

مزادات اليورو

28 يون 2021 - 28 يون 2021

مدينة: دبي،الامارات العربية المتحدة

مزادات اليورو

22 يون 2021 - 22 يون 2021

مدينة: سرقسطة ، إسبانيا

مزادات اليورو

16 يون 2021 - 19 يون 2021

مدينة: ليدز ، المملكة المتحدة

Auction Baltic

14 فبر 2021 - 14 أغس 2021

مدينة: Kaunas, Lithuania

عرض ٣ نتائج
شاحنات مع ستارة ميتسوبيشي FUSO
للبيع
مسح جميع المرشحات
| الشاحنات ومعدات النقل ×
| شاحنات ×
| شاحنات مع ستارة ×
| ميتسوبيشي ×
| FUSO ×
٢٠٠٨ ميتسوبيشي FUSO

شاحنات مع ستارة | ميتسوبيشي | FUSO

عنصر في المزاد

حالة القطعة
إنتاج
كيلومترات
٤٣٧٥٩٥ كم
مدينة
الإمارات العربيّة المتّحدة
تم البيع مميزة المزادات
٢٠١٠ ميتسوبيشي FUSO

شاحنات مع ستارة | ميتسوبيشي | FUSO

عنصر في المزاد

حالة القطعة
إنتاج
كيلومترات
٢٦٩١٠٣ كم
مدينة
الإمارات العربيّة المتّحدة
تم البيع مميزة المزادات
٢٠١٠ ميتسوبيشي FUSO

شاحنات مع ستارة | ميتسوبيشي | FUSO

عنصر في المزاد

حالة القطعة
إنتاج
كيلومترات
٤٤١١٧٧ كم
مدينة
الإمارات العربيّة المتّحدة
تم البيع مميزة المزادات
img